الفصل من العمل في فرنسا

يقرأ في: 3 دقائق

ما هي عواقب الفصل بسبب خطأ جسيم؟

صاحب العمل لديه النية بفصلك بسبب خطأ جسيم؟ قد قمت بارتكاب خطأ جسيم وتتساءل ما هي العواقب؟ اقرأ هذه المقالة من أجل أن تفهم تبعيات الفصل الناتج عن خطأ جسيم.

  1. تعريف الفصل بسبب خطأ جسيم:

الفصل بسبب خطأ جسيم: هو الفصل الناتج عن انتهاك موظف للقواعد الأساسية للشركة التي يعمل بها. هذا الفصل يستند إلى سبب حقيقي وجدي وهو: خطأ جسيم. هذا الخطأ لا يمكن وصفه بأنه خطأ جسيم إلا أذا كان على درجة من الخطورة بحيث أن هذا الموظف يعرقل سير عمل الشركة بشكل مستمر ويستحيل استمرار الشركة مع وجود أخطائه. يجب معرفة أن الفصل لخطأ جسيم يتضمن الإنهاء المباشر لعقد العمل.

الخطأ الجسيم لا يمكن ملاحظته إلا إذا كانت الأفعال(الوقائع) منسوبة أو ناتجة عن الموظف أو سلوكياته في الشركة. بالضبط لأن هذا الخطأ على درجة من الخطورة, لأنه متصل مباشرة بشخص الموظف بحيث أن المُشّرِع يسمح بالإنهاء المباشر لعقد العمل. في الواقع, بقاء الموظف يمكن أن يجلب الكثير من الضرر للشركة تبعا لخطئه المتكرر هذا.

تنبه! يجب عدم الخلط بين الخطأ الجسيم والخطأ الفادح(أي مع وجود النية). الاختلاف الموجود بين الخطأين هو أن الأول ملازم ومتأصل في شخص الموظف ولكنه غير إرادي وبدون نية إلحاق الضرر . على العكس الثاني الذي يتميز تماما بهذين المعيارين.

  1. العواقب المالية للفصل بسبب خطأ جسيم:

يجب معرفة بأن الفصل لخطأ جسيم يحرم الموظف من تعويضات معينة. في الواقع خطورة الخطأ تحرم صاحبه من بعض التعويضات.

الفصل لارتكاب خطأ جسيم يحرم صاحبه من التعويضات التالية:

  • التعويض السابق للفصل.
  • تعويض انهاء الخدمة.
  • يحرم من الراتب المقابل لفترة التسريح.

ومع ذلك، يجب دفع المرتب المستحق، وأيضا الإجازات المدفوعة التي لم يأخذها الموظف. بالرغم من هذا الحرمان فإن الموظف يستفيد من نفس تعويضات البطالة.

يتم توضيح هذا الحرمان بشكل رئيسي بأن الخطأ المرتكب من قبل الموظف على درجة من الخطورة التي تتضمن نتائج ضخمة على أنشطة الشركة. حتى لو عامل النية لم يكن موجودا فان الموظف سيكون {معاقب } بسبب خطئه. لأنه بالغ ويمنع الاحتفاظ به في الشركة.

  1. طعون الموظف الذي يواجه قرار الفصل نتيجة لخطأ جسيم:

إذا لاحظ الموظف بان الخطأ المنسوب إليه من قبل صاحب العمل غير مبرر, أو بأن خطورة الخطأ ليست بالأهمية التي يقدرها صاحب العمل , يمكن للموظف أن يطعن في الفصل. يجب معرفة أن إجراءات الفصل لأجل خطأ جسيم تعتبر صارمة, حيث أن الموظف المعني بالأمر يستطيع أن يطعن في قرار الفصل إذا لم يحترم صاحب العمل هذه الإجراءات.

في الواقع هناك شروط: على سبيل المثال إذا شرع صاحب العمل بالإجراءات بعد أكثر من شهرين على حدوت الخطأ, هذا يعني بان صاحب العمل قد تعدى المدة المتاحة للتصرف وبالتالي الخطأ سيتقادم. إذا يستطيع الموظف الطعن في صحة الفصل.

إذا اعتبر القضاة أن الموظف المعترض على حق فذلك يترتب عليه عدة التزمات:

أولا, يحق للموظف تعويضات عن الفصل بدون سبب حقيقي وخطير. يمكن للموظف أن يستحق الراتب المقابل لفترة التسريح, وأيضا تعويضات المسبقة لهذا الفصل.

في المقابل, إذا اعتبر القضاة بأن الخطأ موجود ولكنه ليس خطير بما يكفي لإعطاء قرار بالفصل عن خطأ جسيم, فإنهم يعدونه نوع من الفصل عن سبب حقيقي وجاد. أيضا على صاحب العمل أن يعوض الموظف عن البدل المسبق والفصل والتسريح.

للاعتراض على الفصل، يجب على الموظف الرجوع إلى محكمة العمل التابعة لمكان عمله، أو منزله إذا كان يعمل في المنزل. انتبه, المهلة للطعن في الفصل هي سنتين.

كلمة الختام

من المفضل الاتصال بمحامي من أجل مساعدتك في الخطوات وأمام محكمة العمل. .
كما أنه يتم اتباع هذه الطريقة في حال كان عقدك دائم فيقوم صاحب العمل بتسريحك من أجل أن تحصل على مساعدات لكن هذا قد يضر بسيرتك الذاتية وخصوصا إذا طلب منك صاحب العمل الجديد براءة ذمة من عملك السابق (لكن هذا نادر)

الفصل من العمل في فرنسا

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

تمرير للأعلى
error: المحتوى محمي
%d مدونون معجبون بهذه: